“اخبار التعليم فى مصر” وافق وزير التربية والتعليم طارق شوقي على تأجيل امتحانات طلاب الثانوية العامة المصابين بكورونا

وامتحانهم في الدور الثاني وان يحصلوا على درجاتهم كاملة بشرط ان يقدموا مايفيد بصحة حالتهم والتزامهم بالحجر الصحي

وأضاف أنه تم دراسة كافة المقترحات والمطالب التى تم طرحها على وسائل التواصل الاجتماعى خلال الفترة الأخيرة باهتمام بالغ، وتم دراسة كافة البدائل، والدولة حريصة على توفير أقصى قدر ممكن من التعقيم والتأمين لجميع لجان الثانوية العامة.

وأوضح أن بعض المقترحات والبدائل لعقد الامتحانات يصعب تنفيذها، فلا يمكن تطبيق الامتحانات الإلكترونية لعدم توفير أجهزة

تابلت لطلاب الصف الثالث الثانوى، ولانتشار ظاهرة الغش ومنع تكافؤ الفرص، وكذلك تأجيل موعد الامتحانات حتى سبتمبر أو أكتوبر يتعارض مع فترة تنسيق القبول للجامعات.

وتابع: «ستشهد الامتحانات عددًا من الإجراءات لطمأنة الطلاب والأسئلة ستقتصر على المناهج حتى 15 مارس، ولن تكون

الأسئلة صعبة وسيكون هناك مرونة فى التصحيح» لافتا إلى أنه جار تصوير فيديو محاكاة لشرح آلية تنظيم دخول طلاب الثانوية

العامة إلى لجان الامتحانات بدون تزاحم، وندرس حلولًا قانونية للمطالب الخاصة بإلغاء المواد غير المضافة للمجموع من امتحانات الثانوية العامة.

وفى سياق اخبار التعليم فى مصر متصل خاطب محمد عطية، مدير مديرية التربية والتعليم بالقاهرة، الإدارات التعليمية رسميًا، بشأن الاستعداد لأعمال امتحانات الشهادة الثانوية العامة والدبلومات الفنية، ومتابعة الانتهاء من تجهيز الاستراحات، والتشديد

على اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والأمنية والتعقيم المستمر للحجرات مع توفر المواد المطهرة وجهاز التعقيم وجهاز قياس درجة الحرارة عن بعد.

اخبار التعليم فى مصر جاء ذلك في استغاثة لولي أمر طالبة في الثانوية العامة، بالدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم،

للعمل على تأجيل امتحان ابنته المصابة بفيروس كورونا، وتقضي وقتها في الحجر الصحي، نشرها عبر مجموعة “تمرد معلمي مصر” بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

اشترك معنا ليصلك كل جديد : اشترك الان


قال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، إنه مسموح لطالب الثانوية العامة المصاب بفيروس كورونا تأجيل امتحان بعض

المواد إلى الدور الثاني، شرط تقديم شهادة طبية توثق الحالة، على أن يكون لها دور ثان كفرصة أولى كاملة، لافتا إلى أن الأمر أعلن قبل ذلك في شأن كل الطلاب المرضى أو من يخضعون للحجر الصحي.

جاء ذلك في استغاثة لولي أمر طالبة في الثانوية العامة، بالدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، للعمل على تأجيل امتحان ابنته المصابة بفيروس كورونا، وتقضي وقتها في الحجر الصحي، نشرها عبر مجموعة “تمرد معلمي مصر” بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

وكتب ولي الأمر، في استغاثته: ” الأستاذ الدكتور وزير التربية التعليم، مقدمه لكم الطبيب محمد المتولي محمد رشيد، أحد مصابي

فيروس كورونا من الأطقم الطبية، أنا وعائلتي، وقد أصيبت ابنتي وهي في الصف الثالث الثانوي، وهي محجوزة معي بالعزل

الطبي، وحالتنا الصحية غير مستقرة ونخضع للعلاج المكثف، نرجو الموافقة على تأجيل امتحان بعض المواد إلى الدور الثاني،

حيث إن قدرة التركيز عندها هذه الأيام قلت وما زلنا في العزل الطبي حتى تستعيد كامل لياقتها الصحية والذهنية”.

اخبار التعليم فى مصر

المصدر : المصري اليوم